فتاوى تبيح لداعش ممارسة الرذيلة
داعية وهابي سعودي يصدر فتاوى تبيح لداعش ممارسة الرذيلة مع النساء العراقيات بشكل مباح وعلني!كشفت وثائق خاصة، الثلاثاء، أن الداعية السعودي ناصر العمر أصدر فتوى تبيح للمجموعات التابعة لعصابات "داعش" الإجرامية ممارسة الرذيلة مع النساء العراقيات بشكل مباح و علني استنادا إلى فتاوى تطلق حسب الطلب والغاية.
تاريخ النشر : 2015/1/14 - الأربعاء 24 ربيع الأول 1436
رقم الخبر : 75

 

و قال مصدر مطلع في تصريحات صحافية ، إن" التراجع السريع لداعش عن أماكن سيطرته يعود إلى تقدم الجيش والقوى الوطنية والعشائر , والحصول على وثائق سرية تشمل عدد من أجهزة محمولة ووثائق مكتوبة" ، مبيناً أن" هذه الوثائق المكتوبة تشمل رسائل سرية لقادة العلميات الرئيسية .
وتجدر الإشارة إلى أن من بين الوثائق وثيقة مكتوبة مثيرة للاهتمام , تدل على أن  الداعية السعودي ناصر العمر أصدر فتوى سرية بتحرك داعش في سورية والعراق  وهذه الفتاوى هي "يجب قتل النساء الشيعية والمسيحية حتى أن كانت حوامل"، أما النساء السنيات المتزوجات عليهم أن "يمارسوا جهاد النكاح 5 ساعات يوميا مع المجاهدين في داعش، وألا أنها ستكون عبدة" ، وايضآ ما بقي من النساء و الفتيات في حال عدم قبولهم هذه الشروط أو العبودية  يحكم عليها بالقتل، كما يطلق عليهم ايضاً الجارية المستعبدة!!".

التعليقات
إرسال تعليق
اشترك في النشرة الإخبارية
انقر لاستلام النشرة الخبریة .
أحدث المعلومات التي تحتاج إلى معرفتها

تابعونا على غوغل بنقرة على زر +1