رد على الشيخ عثمان الخميس
تاريخ النشر : 2014/12/15 - الإثنين 23 صفر 1436
رقم الخبر : 28

 

 الحمد لله ربّ العالمين، والصلاة والسلام علي سيّد الخلق أجمعين محمد وآله الطيبين الطاهرين، الذين أذهب الله عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا، وعلى من تبع نهج الثقلين الكتاب والعترة إلى قيام يوم الدّين واللعن الدائم المؤبد على أعداء محمد وآله إلى قيام يوم

الدّين وبعد:
لقد وقع في يدي كتاب بعنوان (حقبة من التاريخ) وهو من تأليف أحد مشايخ الوهابية، يدعى بـ (عثمان الخميس)، وقد حاول في هذا الكتاب طمس الكثير من الحقائق الثابتة وإنكارها، وافترى فيه العديد من الافتراءات على الشيعة الإمامية الإثنى عشرية أتباع أهل البيت (عليهم السلام) كما حاول الأخذ بأيدي العديد من الشخصيات ورفعها من الحضيض ودافع عن بعضها دفاع المستميت، مبررا لها مخالفاتها الشرعية، وما اقترفته أيديها بحق الإسلام والمسلمين.

 
ومن جملة ما حاول إثباته في هذا الكتاب هو إثبات الدعوى القائلة بأن آية التطهير خاصة بزوجات النبي (صلى الله عليه وآله وسلم)، وأنها نزلت فيهن، وأنهن المعنيات بهذه الآية، مقتديا بعكرمة البربري ومقاتل وغيرهم من النواصب أخزاهم الله، ضاربا بأحاديث النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) التي تخصصها بأصحاب الكساء (عليهم السلام) عرض الجدار، وقد ساق العديد من الأدلة الواهية الواهنة التي هي أوهن من بيت العنكبوت لإثبات هذه المزعومة، فقمت بعون الله وتوفيقه بتحرير هذا الرّد عليه، داحضا جميع أدلته ومبرهنا بالأدلة القاطعة الصحيحة أن آية التطهير خاصة بأصحاب الكساء (عليهم السلام) وأن مفهوم أهل البيت فيها مفهوم خاص، لا يشمل زوجات النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) ولا واحدا من أقربائه (صلى الله عليه وآله وسلم) غيرهم، فالحمد لله رب العالمين على توفيقه وتسديده.

تحميل

التعليقات
إرسال تعليق
اشترك في النشرة الإخبارية
انقر لاستلام النشرة الخبریة .
أحدث المعلومات التي تحتاج إلى معرفتها

تابعونا على غوغل بنقرة على زر +1